روسيا: طرفا النزاع الليبي لا يلتزمان بوقف النار ويجب تعيين مبعوث أممي جديد في أسرع وقت

  • 23.04.2020
  • /
  • 0
  • عدد التعليقات

Image Description أعربت الخارجية الروسية عن قلقها إزاء استمرار القتال بين طرفي النزاع الليبي وشددت على أهمية تعيين مبعوث أممي جديد في أسرع وقت ممكن بغية تكثيف الجهود الدولية لتهدئة الوضع. وقال المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا للصحفيين اليوم الخميس: "تطورات الأيام الأخيرة في ليبيا تستدعي قلقنا الشديد، ويدل تكثيف العمليات القتالية بين القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني، ووحدات الجيش الوطني الليبي حسب رأينا، على أن طرفي القتال لم يعودا يلتزمان بالهدنة التي تم إعلانها في يناير".وحذرت زاخاروفا من خطورة هذا السيناريو في ليبيا، لاسيما على خلفية جائحة كورونا، لافتة إلى أن ليبيا لا تستطيع مواجهة الوباء في ظروف استمرار المواجهات.وشددت المتحدثة على أن هذا الوضع يتطلب أكثر من أي وقت مدى تفعيل جهود المجتمع الدولي للإسهام في التسوية السياسية للنزاع، غير أن استمرار شغور كرسي المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا منذ استقالة غسان سلامة من هذا المنصب في مارس الماضي يحول دون تنسيق المساعي الدولية في هذا الاتجاه.وتابعت: "نعتبر من المهم للغاية أن يحدد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش مرشحا مناسبا لهذا المنصب في أسرع وقت ممكن".وأبدت زاخاروفا قناعة موسكو بأن الخيار الأفضل في هذه الظروف، نظرا لموقع ليبيا الجغرافي وانتمائها إلى الأمة العربية، يكمن في اختيار ممثل ذي مصداقية عن أي من دول شمال إفريقيا، موضحة أن ذلك سيتيح انخراطا أكبر في عملية التسوية الليبية من قبل الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية اللذين لم تتم الاستفادة بعد من قدرتهما على التوسط بين طرفي النزاع.المصدر: RT

حقوق الملكية
تؤخذ جميع المواد المستخدمة في قسم الأخبار من موقع روسيا اليوم وتعرض لأغراض معرفية فقط وليس لأى غرض تجارى. جميع المواد فى هذا الخبر هي ملك للناشر الأصلى وهو صاحب حق الملكية كاملا وموقعه هو
https://arabic.rt.com/


9 التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لنشر التعليقات

الصفحات العربية لروسيا

Russia: Moscow,Saint Petersburg,Kazan,Simferopol

رقم الهاتف

+7 (495) 481-40-98

عداد الروابط