رونالدو: اسمي يزعج كريستيانو وعليه أن يغضب عند مقارنته بي (فيديو)

  • تاريخ النشر
  • /
  • 21.04.2020

رونالدو: اسمي يزعج كريستيانو وعليه أن يغضب عند مقارنته بي (فيديو)
رونالدو: اسمي يزعج كريستيانو وعليه أن يغضب عند مقارنته بي (فيديو)
- +
تحدث البرازيلي رونالدو نازاريو نجم ريال مدريد السابق، الرئيس الحالي لنادي بلد الوليد عن ما يثيره أمر إقران اسمه بكلمة "الحقيقي" من جدل للفصل بينه والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وقال الظاهرة، خلال بث مباشر مع فابيو كانافارو، زميله السابق في صفوف الريال: "على رونالدو(كريستيانو) أن يغضب بسبب قول الجمهور بأنني رونالدو الحقيقي، لا يمكن إجراء هذه المقارنة".وأضاف: "سيظل كريستيانو في وجدان وتاريخ كرة القدم بسبب الأهداف التي سجلها وحالة الاستمرار الذي داوم عليها لسنوات، سيظل كريستيانو أحد أفضل اللاعبين في العالم، مثله مثل ميسي ولاعبين آخرين". إقرأ المزيد "الظاهرة" رونالدو يستبعد نفسه وكريستيانو من تشكيلته المثالية إقرأ المزيد بالفيديو.. رونالدو يثير الجدل مجددا بشأن خرقه الحجر الصحي وعن رحيله عن صفوف برشلونة، كشف: "بعد المباراة التي خضناها أمام منتخب إيطاليا في عام 1997 كان مستقبلي مجهولا، لم أكن وقعت وقتها مع إنتر ميلان، وبالفعل كنت قد جددت عقدي مع برشلونة، ولكن بعد 5 أيام فقط تراجع رئيس برشلونة عن المسألة، وهنا ظهر إنتر ميلان وبحث عني للتوقيع معي، ومن هنا بدأت حكاية جميلة مع إنتر ميلان وإيطاليا".يذكر أن رونالدو البرازيلي رحل عن برشلونة إلى إنتر ميلان عام 1997، قبل أن ينضم إلى ريال مدريد الإسباني في 2002، ليعود بعد خمس سنوات إلى إيطاليا هذه المرة في صفوف إيه سي ميلان، بعدها رحل إلى البرازيل في عام 2009 واعتزل كرة القدم عقب عامين فقط.المصدر: "وكالات"

عن مصدر المقال وكاتبه

روسيا اليوم RT

تؤخذ جمبع المواد المستخدمة فى قسم الأخبار من موقع قناة روسيا اليوم الإخباري وتعرض لأغراض معرفية فقط - مع ملاحظة انه تحتوي بعض الأخبار على صور ( ذات ترخيص مسبق ) تعود ملكيتها لموقع الصفحات العربية لروسيا . هذا الخبر هو ملك للناشر الأصلي وهو صاحب حق الملكية كاملة وموقعه هو
https://arabic.rt.com/

التعليقات

لمشاهدة التعليقات على هذا المحتوي او لنشر تعليقك عليه يجب أولاً تسجيل الدخول

الصفحات العربية لروسيا

Russia: Moscow,Saint Petersburg,Kazan,Simferopol

رقم الهاتف

+7 (495) 481-40-98

عداد الروابط