مقارنة بين تطور "كوفيد-19" في روسيا والولايات المتحدة

  • 04.08.2020
  • /
  • 0
  • عدد التعليقات

Image Description قارن الصحفي الشهير أناتولي فاسيرمان، بين تطور أوضاع "كوفيد-19" في روسيا والولايات المتحدة ووفقا له، العالم حاليا على الحافة بين جائحة "كوفيد-19" وجائحة الاقتصاد. وفي حال تشديد الحجر الصحي سيبدأ الناس بالموت جوعا، وعند تخفيف القيود، فسوف يموتون بسبب "كوفيد-19". إقرأ المزيد إصابات كورونا تتجاوز الـ4.5 مليون حالة في الولايات المتحدة وأضاف، "كوفيد-19" ليس مرضا موسميا، لأن مستوى انتشار المرض في نصف الكرة الأرضية الجنوبي هو نفسه تقريبا في الشمالي، مع اختلاف المواسم مدة ستة أشهر. لذلك لن تكون موجة ثانية لـ "كوفيد-19"، بل ستبقى موجة واسعة واحدة فقط.وقال، "بدأت الآن موجة ثانية لفرض القيود في البلدان التي خففت الاجراءات الأولى، في حين يفرض على ركاب مترو موسكو إلى الآن ضرورة ارتداء القفازات والكمامات، مع أن العمل في روسيا أصبح ممكنا دون قيود مشددةـ بعد توقف شهرين بموجب الاجراءات الوقائية التي فرضتها السلطات".وأشار فاسيرمان، إلى أنه خلال هذه الفترة، تمكنت السلطات من إنشاء نظام تشخيص وشبكة علاجية. في حين مقابل هذا لم يوجد في الولايات المتحدة "أبدا نظام طبي موحد ولن يكون في المستقبل"، لأن الاقتصاد الأمريكي على شكل شبكة إنتاجية متفاعلة، قد تدهور في العقود الأخيرة.وقال، "لقد بدأ الكساد الكبير الثاني في عام 2008 . والحجر الصحي قطع العديد من السلاسل التكنولوجية، لأنه سمح باعتبار الفيروس سببا في جميع الأخطاء الاستراتيجية للعديد من أغنياء العالم. وحتى إذا لقحت البشرية بكاملها، يجب إعادة بناء الاقتصاد".المصدر: نوفوستي

حقوق الملكية
تؤخذ جميع المواد المستخدمة في قسم الأخبار من موقع روسيا اليوم وتعرض لأغراض معرفية فقط وليس لأى غرض تجارى. جميع المواد فى هذا الخبر هي ملك للناشر الأصلى وهو صاحب حق الملكية كاملا وموقعه هو
https://arabic.rt.com/


9 التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لنشر التعليقات

الصفحات العربية لروسيا

Russia: Moscow,Saint Petersburg,Kazan,Simferopol

رقم الهاتف

+7 (495) 481-40-98

عداد الروابط